• Default Alternative Text

    كيف يعمل نظام إدارة التوزيع المتطور على تحسين شبكة التوزيع بإيطاليا

  • Default Alternative Text

    نحن ندفع عجلة الابتكار.

    ونخلقه على كافة المستويات. اكتشف كيف تقود شنايدر إلكتريك عالم جديد للطاقة عبر المنتجات المتصلة والتحكم الطرفي والتطبيقات والتحليلات والخدمات.

    استعرض القصة
    • دراسة حالة شركة Enel دعم المسير نحو مستقبل متصل ومشرق

      من خلال مصادر طاقة متجددة دائمة التغير باستمرار، قامت شركة Enel بتحديث نظام إدارة شبكتها لتلبية احتياجات المستقبل، وذلك من خلال تحسين جودة الخدمة والموثوقية.

      التحدي

      • يعد التحول إلى موارد الطاقة المتجددة إحدى الأولويات الكبرى في هذا القرن.

      • توزيع الطاقة صار أكثر صعوبة وتحديا من أي وقت مضى.

      • كيف قامت شركة Enel، أكبر موزع للكهرباء في إيطاليا، بمواءمة شبكتها الهادفة إلى الكفاءة بغرض تحقيق الاستفادة التامة من موارد الطاقة الخضراء والوصول إلى تحييد الكربون بحلول عام 2050؟

      DSC_5253-654x1470

      الحل

      تحقيق الكفاءة والاستدامة بفضل بنية EcoStruxure
         تطبيقات وتحليلات وخدمات : نظام إدارة التوزيع المتطور

      • شبكة ذكية قادرة على تحقيق أفضل النتائج من واقع كافة البيانات المجموعة على جميع الأنظمة من أجل تحقيق مواءمة مرنة وموازنة ديناميكية بين العرض والطلب.

      • استخدمت شركة Enel نظامنا لإدارة التوزيع المتطور لتوفير نموذج حسابي مرئي لشبكة توزيعها، شاملا نماذج مفصلة لإدارة الجهد الكهربائي والتوليد الموزع والتحكم بالتردد والتجاوب مع الطلبات وبيانات إدارة الشبكة الذكية.

      • نظام ADMS هو حل في الوقت الفعلي يتيح وظائف متكاملة لتخطيط وتشغيل ومحاكاة وتحليل نظام التوزيع لدى المرفق.

      • يساعد المرافق التي لديها شبكات معقدة، مثل شبكة شركة Enel، على تقليل الانقطاعات وفاقد الطاقة إلى أدنى درجة. يسمح لشركة Enel بتجميع كافة البيانات المجموعة على أنظمتها الموجودة في نظام مركزي ذكي وتحليلها واقتراح أفضل مسار للعمل.

      نظام ADMS بالاشتراك مع خدمة تنبؤات الطقس يمكن أن يزيد من فوائد التوليد الموزع إلى أقصى درجة

      تعرف على المزيد

      النتائج

      • تحسين الشبكات القائمة دون استثمارات إضافية.
      • أكثر من 40% من طاقة إيطاليا تُستمد الآن من موارد متجددة.
      • مع نظام ADMS، تبلغ وفورات الطاقة المقدرة حوالي 144 جيجا واط/ساعة في السنة.
      • تم تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 75000 طن من ثاني أكسيد الكربون في السنة.
      • يمكن إنشاء مصادر الطاقة الخضراء بتكلفة اجتماعية وتشغيلية أقل بكثير